الرئيسيةاهلاً بكمالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 علي وفاطمة رضي الله عنهما *بين الحب والدين* ،، برعاية فريق الردود المميزة 1

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
حفيدة نبي الأمة
قــلم مُــبدع
قــلم مُــبدع


نـقــــآط الإشرآف . : 130
نـقــــآط الـتـمـيـز . : 86
القسم المفضـل . : قسم التقنية ♥
الجنـس . : انثى
المسآهمآت . : 11519
شهرة العضو : 18
المـوقـع . : في ملككَوت‘ ـآلخ‘ـآلققَ
العـمــر . : 19

مُساهمةموضوع: علي وفاطمة رضي الله عنهما *بين الحب والدين* ،، برعاية فريق الردود المميزة 1   الخميس ديسمبر 05, 2013 7:08 pm



[b]
السلأم عليكم ورحمة الله وبركأته ،،
كيفكم ،، ان شاء الله بخير ،،
نقدم لكم موضوع عن ،[ علي وفاطمة رضي الله عنهما *بين الحب والدين*
بالتعاون مع العضوة الجَوري ،،



تعريف بسيط بـ علي بن أبي طالب :
علي بن أبي طالب ، هو ابن عم رسول الله ، وزوج ابنته فاطمة رضي الله عنها ، ووالد سبطيه الحسن والحسين
سيدا شباب أهل الجنة ، له في الإسلام السابقة العظيمة ، والمآثر الجليلة ، فهو أول من أسلم من الصبيان ،
ونام في فراش رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة الهجرة.



طبعا كلنا يجب أن نحب علي رضي الله عنه .. بل ونفتخر بذلك ونعلنه بصراحة

عن جابر رضي الله عنه قال : خرجنا مع رسول الله إلى نخيل امرأة من الأنصار ،
فقال: يَطْلُعُ عَلَيْكُمْ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ. فطلع أبو بكر، فبشرناه ، ثم قال : يَطْلُعُ عَلَيْكُمْ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ.
فطلع عمر ، فبشرناه ، ثم قال : يَطْلُعُ عَلَيْكُمْ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ. وجعل ينظر من النخل ، ويقول:
اللَّهُمَّ إِنْ شِئْتَ جَعَلْتَهُ عَلِيًّا. فطلع عليّ ، وفي رواية أخرى : فدخل عليّ ، فهنأناه

وقد شهد له رسول الله ، بأنه يحب الله ورسوله، ويحبه الله ورسوله، فعن سهل بن سعد أن رسول الله قال يوم خيبر :
لأُعْطِيَنَّ هَذِهِ الرَّايَةَ رَجُلاً يَفْتَحُ اللَّهُ عَلَى يَدَيْهِ يُحِبُّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ ، وَيُحِبَّهُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ. قال : فبات الناس يدوكون ليلتهم أيهم يعطاها.
قال : فلما أصبح الناس غدوا على رسول الله كلهم يرجون أن يعطاها ،
فقال : أَيْنَ عَلِيُّ بْنُ أَبِي طَالِبٍ ؟ فقالوا : هو يا رسول الله يشتكي عينيه. قال : فَأَرْسِلُوا إِلَيْهِ.

فأتي به ، فبصق رسول الله في عينيه ، ودعا له فبرئ ، حتى كأن لم يكن به وجع ، فأعطاه الراية ، فقال عليّ :
يا رسول الله، أقاتلهم حتى يكونوا مثلنا ؟
فقال: انْفُذْ عَلَى رِسْلِكَ حَتَّى تَنْزِلَ بِسَاحَتِهِمْ، ثُمَّ ادْعُهُمْ إِلَى الإِسْلاَمِ ،
وَأَخْبِرْهُمْ بِمَا يَجِبُ عَلَيْهِمْ مِنْ حَقِّ اللَّهِ فِيهِ، فَوَاللَّهِ لأَنْ يَهْدِي اللَّهُ بِكَ رَجُلاً وَاحِدًا خَيْرٌ لَكَ مِنْ أَنْ يَكُونَ لَكَ حُمْر النَّعَمِ

بل جعل النبي محبة سيدنا عليٍّ من علامات الإيمان، وبغضه من علامات النفاق، فقد قال عليّ رضي الله عنه :
والذي فلق الجبة، وبرأ النسمة ، إنه لعهد النبي صلى الله عليه وسلم إليّ : لا يحبني إلا مؤمن، ولا يبغضني إلا منافق.

وقد أعلى رسول الله مكانته ، وقربه منه ، حتى قال له لما استخلفه على المدينة في غزوة تبوك :
أَلاَ تَرْضَى أَنْ تَكُونَ مِنِّي بِمَنْزِلَةِ هَارُونَ مِنْ مُوسَى ؟ إِلاَّ أَنَّهُ لَيْسَ نَبِيُّ بَعْدِي.

وجعل إيذاء عليٍّ إيذاءً له شخصيًا، فعن عمرو بن شاس الأسلمي ، وكان من أصحاب الحديبية، قال : خرجت مع عليٍّ إلى اليمن ،
فجفاني في سفري ذلك حتى وجدت في نفسي عليه ، فلما قدمت أظهرت شكايته في المسجد حتى
بلغ ذلك صلى الله عليه وسلم ، فدخلت المسجد ذات غدوة ، ورسول الله في ناس من أصحابه ،
فلما رآني أمدّني عينيه *يقول : حدّد إليَّ النظر*حتى إذا جلست قال : يَا عَمْرُو، وَاللَّه لَقَدْ آذَيْتَنِي.
قلت : أعوذ بالله أن أوذيك يا رسول الله. قال : بَلَى مَن آذَى عَلِيًّا فَقَدْ آذَانِي.

ولم تكن المكانة لعليّ عند رسول الله غريبة، فإن السبب منزلته عند الله عز وجل، فعن بريدة رضي الله عنه قال: قال رسول الله :
"إِنَّ اللَّه أَمَرَنيِ بِحُبِّ أَرَبَعَةٍ، وَأَخْبَرَنِي أَنَّهُ يُحِبُّهُمْ". قيل: يا رسول الله، سمهم لنا. قال :
"عَلِيٌّ مِنْهُمْ*يقول ذلك ثلاثًا*وَأَبُو ذَرٍّ ، وَالْمِقْدَادُ، وَسَلْمَانُ ، أَمَرَنِي بِحُبِّهِمْ ، وَأَخْبَرَنِي أَنَّهُ يُحِبُّهُمْ".

ومن هنا صار عليّ حبيب الله، وحبيب رسول الله ، لذا فقد آخى رسول الله بين نفسه وعليٍّ،
فيروي سعيد بن المسيب أن رسول الله آخى بين أصحابه فبقي رسول الله ، وأبو بكر، وعمر،
وعليّ، فآخى بين أبي بكر وعمر، وقال لعليٍّ : "أَنْتَ أَخِي وَأَنَا أَخُوكَ".

فانظروا إلى مكانته في الإسلام ..!



كان عليٌّ دائم الملازمة لرسول الله في كل وقت وحال*ما استطاع إلى ذلك سبيلا* حتى في الحرب وبعدها
، فمن البديهي من كانت هذه صفته، وتلك ملازمته لحبيبه المصطفى أن يكون أعلم الصحابة
وأكثرهم دراية بأمور الدين الإسلامي ، هذا بالإضافة إلى ما حباه الله به من عقل فطن لبيب ،
وذكاء فطري.



من أقوال الإمام علي في القرآن الكريم
اعلموا أن هذا القرآن هو الناصح الذي لا يغش ، والهادي الذي لا يضل ، والمحدث الذي لا يكذب ،
وما جالس هذا القرآن أحد إلا ما قام عنه بزيادة أو نقصان، زيادة في هدى ،
ونقصان من عمى ، واعلموا أنه ليس على أحد بعد القرآن من فاقة، ولا لأحد قبل القرآن من غنى ،
فاستشفوا من أدوائكم ، واستعينوا به على لأوائكم ، فإن فيه شفاء من أكبر الداء ،
وهو الكفر والنفاق والغي والضلال، فاسألوا الله به، وتوجهوا إليه بحبه، ولا تسألوا به خلقه ،
إنه ما توجه العباد إلى الله تعالى بمثله ، واعلموا أنه شافع ومشفع ، وقائل مصدق ، وأنه من شفع له القرآن يوم
القيامة صدق عليه.



كان عليّ يريد الزواج من السيدة فاطمة بنت رسول الله ، ولكن ضيق ذات اليد منعه أن يخطبها ،
ويتزوجها، حتى خُطبت السيدة فاطمة إلى رسول الله ، هنا نترك المجال لعلي بن أبي طالب ليروي بنفسه قائلاً :
خُطبت فاطمة إلى رسول الله ، فقالت مولاة لي: هل علمت أن فاطمة قد خُطبت إلى رسول الله ؟ قلت :
لا. قالت: فقد خطبت، فما يمنعك أن تأتي رسول الله فيزوجك ؟ فقلت : وعندي شيء أتزوج به ؟ فقالت :
إنك إن جئت رسول الله زوجك. قال : فوالله ما زالت ترجّيني حتى دخلت على رسول الله.

دخل عليّ على رسول الله يريد أن يخطب فاطمة، فقعد بين يديه، لكنه لم يستطع الكلام لهيبته ،
فقال : مَا جَاءَ بِكَ ؟ أَلَكَ حَاجَةٌ ؟ فسكت. فقال عليه الصلاة والسلام : لَعَلَّكَ جِئْتَ تَخْطِبُ فَاطِمَةَ. فقال :
نعم. قال : وَهَلْ عِنْدَكَ مَنْ شَيْءٍ تَسْتَحِلُّهَا بِهِ ؟ فقال : لا والله يا رسول الله. فقال: مَا فَعَلْتَ بِالدِّرْعِ الَّتِي سَلَّحْتكَهَا ؟ فقال :
عندي ، والذي نفس عليٍّ بيده إنها لحطيمة ما ثمنها أربعمائة درهم .
قال: قَدْ زَوَّجْتُكَ فَابْعَثْ بِهَا. فإن كانت لصداق فاطمة بنت رسول الله .

أما عن أثاث العرس، فقد كان يليق بزوجين من آل بيت النبوة ،
لا تعرف الدنيا لقلبهما طريقًا، فعن عليٍّ قال : جهز رسول الله
فاطمة في خميلة ( وهي قطيفة بيضاء من الصوف ) ووسادة أدم حشوها ليف .

وفي ليلة العرس قال رسول الله لعليٍّ :
لاَ تُحْدِثَنَّ شَيْئًا حَتَّى تَلْقَانِي. فدعا رسول الله بماء فتوضأ منه، ثم أفرغه على عليٍّ وقال :
اللَّهُمَّ بَارِكْ فِيهِمَا ، وَبَارِكْ عَلَيْهِمَا ، وَبَارِكْ لَهُمَا فِي نَسْلِهِمَا.



فواصل ،، طقم ،، ماي اسلام

موضوع ،، كتابة ،، جَوري
[center]



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حفيدة نبي الأمة
قــلم مُــبدع
قــلم مُــبدع


نـقــــآط الإشرآف . : 130
نـقــــآط الـتـمـيـز . : 86
القسم المفضـل . : قسم التقنية ♥
الجنـس . : انثى
المسآهمآت . : 11519
شهرة العضو : 18
المـوقـع . : في ملككَوت‘ ـآلخ‘ـآلققَ
العـمــر . : 19

مُساهمةموضوع: رد: علي وفاطمة رضي الله عنهما *بين الحب والدين* ،، برعاية فريق الردود المميزة 1   الخميس ديسمبر 05, 2013 7:08 pm





فاطمة الزهراء بنت رسول الله محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم القرشية سيدة نساء الأمة ، وأحب الناس إلى رسول الله .
أمها خديجة بنت خويلد بن أسد القرشية سيدة سيدات بيت النبوة. لقِّبت بالزهراء ، وكانت تُكنى أم الحسن وأم الحسين ،
وكان يطلق عليها أم أبيها . زوجها هو علي بن أبي طالب القرشي الهاشمي ، وابناها هما الحسن والحسين سيدا فتيان الجنة .

ولدت فاطمة -رضي الله عنها- سنة إحدى وأربعين من مولد النبي ، وأنكح رسول الله فاطمة -رضي الله عنها- علي بن أبي طالب
بعد وقعة أُحد ، وكان سنُّها يوم تزويجها خمس عشرة سنة وخمسة أشهر ونصفًا ، وكان سنُّ عليٍّ إحدى وعشرين سنة وخمسة أشهر .

وكانت فاطمة -رضي الله عنها- أصغر بنات رسول الله ؛ إذ كانت زينب الأولى، ثم الثانية رقية، ثم الثالثة أم كلثوم ،
ثم الرابعة فاطمة الزهراء ، وانقطع نسل رسول الله إلا منها ؛ فإن الذكور من أولاده ماتوا صغارًا ، وأما البنات فإن رقية -رضي الله عنها- ولدت
عبد الله بن عثمان فتوفي صغيرًا ، وأما أم كلثوم -رضي الله عنها- فلم تلد ، وأما زينب -رضي الله عنها- فولدت عليًّا ومات صبيًّا ،
وولدت أمامة بنت أبي العاص فتزوجها عليّ ، ثم بعده المغيرة بن نوفل . قال الزبير :

انقرض عقب زينب .




كانت فاطمة -رضي الله عنها- من قلب رسول الله بمكان ؛ إذ كانت من أحب الناس إليه ، كيف لا وهي بنت مَن رزقه الله حبها ،
وهي خديجة رضي الله عنها ، وكانت أشبه الناس بها ، فلما ماتت كانت تقوم مقام أمها في تخفيف الآلام والأحزان عنه ،
وتساعده في شئون حياته ومعيشته ، حتى بعد زواجه وزواجها رضي الله عنها .

وكانت -رضي الله عنها- تستعين به وتستشيره في قضاء حوائجها ، لعلمها بأنه سيخفف عنها ويدلها على الخير ؛ وفي ذلك يروي زوجها علي فيقول
: شكت فاطمة -رضي الله عنها- ما تلقى في يدها من الرَّحَى[1] ، فأتت النبي تسأله خادمًا فلم تجده ، فذكرت ذلك لعائشة، فلما جاء أخبرته .

قال علي : فجاءنا وقد أخذنا مضاجعنا ، فذهبت أقوم فقال : "مكانك" . فجلس بيننا حتى وجدت برد قدميه على صدري ، ثم قال :
"ألا أدلكما على ما هو خير لكما من خادم ؟ إذا أويتما إلى فراشكما فكبرا ثلاثًا وثلاثين ، وسبحا ثلاثًا وثلاثين ،
واحمدا ثلاثًا وثلاثين ، فهذا خير لكما من خادم" .

وفي مشهده الأخير وهو على فراش الموت، كان لها هذا الموقف المؤثر، يقول أنس : لما تغشى رسول الله الكرب ، كان رأسه في حجر فاطمة ، فقالت فاطمة رضي الله
عنها : واكرباه يا أبتاه ! فرفع رأسه وقال : "لا كرب على أبيك بعد اليوم يا فاطمة" .




الأصدق لهجة
يُروى في ذلك عن عائشة -رضي الله عنها- أنها كانت إذا ذُكرت فاطمة بنت النبي ، قالت : "ما رأيت أحدًا كان أصدق لهجة منها إلا أن يكون الذي ولدها" .

والأشد حياء
إذا كان مربيها أشد حياءً من العذراء في خدرها ، فكيف نتوقع أن تكون هي رضي الله عنها ؟! فلقد بلغ من شدة حيائها -رضي الله عنها- أنها
كانت تخشى أن يصفها الثوب بعد وفاتها ، وأنها استقبحت ذلك كثيرًا حتى جعلت لها أسماء بنت عُمَيْس -رضي الله عنها- نعشًا ، وهو
أول ما كان النعش آنذاك . ثم الأكثر من ذلك أنها -رضي الله عنها- أمرت أسماء
أن تغسّلها هي وزوجها فقط ، وأن لا تُدخِل عليها أحدًا ، فكانت -رضي الله عنها- أول من غُطِّي نعشها من النساء في الإسلام .

وترضى بأقل القليل
فهي رضي الله عنها -وإن كانت تعلم أنها بنت سيد المرسلين وخاتم النبيين وسيد ولد آدم- لم تطمع في الحياة ، ولم تطمح نفسها إلى الخيال بالعيش الراغد والحياة الهنيئة ،
بل إنها قد ضُرب بها المثل في زواجها اليسير المهر ، القليل المؤنة ، فقد كان مهرها درعًا ، وأساس متاعها ما هو إلا سرير مشروط ، ووسادة من أَدَمٍ حَشْوُها ليفٌ ، وقِرْبة .

وبعد زواجها -رضي الله عنها- عاشت حياة بسيطة متواضعة ، فهي تطحن وتعجن خبزها بيديها مع إدارة كافة شئون بيتها الأخرى ،
إضافةً إلى واجبات زوجها عليها كما تعلمتها في بيت أبيها .




لا يستغرب إذن على مثل هذه الشخصية العظيمة أن يورد في فضلها الكثير من الأحاديث والروايات التي تبرز مكانتها -رضي الله عنها- في هذه الأمة ، وكان من هذا ما يلي :

(1) أحب أهل رسول الله إليه
فعن أسامة بن زيد قال : كنت في المسجد فأتاني العباس وعليّ فقالا لي : يا أسامة ، استأذن لنا على رسول الله . فدخلت على النبي فاستأذنته فقلت له : إن العباس وعليًّا يستأذنان . قال : "هل تدري ما حاجتهما ؟ " قلت : لا والله ما أدري . قال : "لكني أدري ، ائذن لهما" . فدخلا عليه فقالا : يا رسول الله ، جئناك نسألك ، أي أهلك أحب إليك؟ قال : "أحب أهلي إليَّ فاطمة بنت محمد" . فقالا : يا رسول الله، ليس نسألك عن فاطمة ، قال : "فأسامة بن زيد الذي أنعم الله عليه وأنعمت عليه" .

(2) شجنة من رسول الله
عن المسور بن مخرمة قال: قال رسول الله : "إنما فاطمة شجنة مني ، يبسطني ما يبسطها ، ويقبضني ما يقبضها" .

(3) من خير نساء العالمين
عن أنس بن مالك قال: قال رسول الله : "خير نساء العالمين : مريم بنت عمران ، وخديجة بنت خويلد ، وفاطمة بنت محمد ، وآسية امرأة فرعون" .




ماتت فاطمة -رضي الله عنها- بنت رسول الله لثلاث ليالٍ خلون من شهر رمضان ، وهي ابنة تسع وعشرين سنة أو نحوها ،
وكانت أول أهله لحوقًا به ، وصلى عليها زوجها علي بن أبي طالب بعد أن غسّلها هو وأسماء بنت عميس رضي الله عنها ،
وكانت أشارت عليه أن يدفنها ليلاً .



دائماً ما نتغنى بحكايات
- قيس و ليلى
- روميو و جولييت
ذات النهايات المأساوية !!
و نعتبرها قمة الحب الإنساني
فلتنظروا إلى :
علي رضي الله عنه وفاطمة رضي الله عنها
كم كان يحبها و يغار عليها
حتى من : السواك !! الخاص بها !♥
(دخل عليها فوجد في فَمِها السواك )

فقال :

ظَفِرتَ يَا عُوْد الأَراكَ بِثَغْرِهَا : أَمَا خِفْتَ يا عُود الأَراكِ أَرَاكَ ؟!
لَو كُنتَ مِن أَهل القِتَال قَتَلتُكَ : مَا فَازَ مِنْهـا يَا سِوَاكَ سِوَاك




كتابة موضوع ،، جُوري
تصميم الطقم ،، ماي اسلام






عدل سابقا من قبل My Islame في الثلاثاء ديسمبر 10, 2013 7:33 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
chiko
محقق مميز
محقق مميز


نـقــــآط الإشرآف . : 50
نـقــــآط الـتـمـيـز . : 53
نقاطي . : 1
القسم المفضـل . : قسم المتحري كونآن ♥
الجنـس . : انثى
المسآهمآت . : 4006
شهرة العضو : 39
المـوقـع . : استغفر الله العظيم من كل ذنب عظيم ~!

مُساهمةموضوع: رد: علي وفاطمة رضي الله عنهما *بين الحب والدين* ،، برعاية فريق الردود المميزة 1   الجمعة ديسمبر 06, 2013 3:18 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
كيفك ماي اسلام وجوري المبدعة كمان ؟ 
ان شاء الله كلكم بخير 
ما شاء الله ما هذا الابداع يا فتيات حقا ابدعتم في الموضوع من كل شيء 
استمتعت جدا بالقراءة احسنت الاختيار جوري :) 
و وئومة ابدعت حقا في التصميم حقا حقا هيدر رائع اذهلت جداً عندما رائيته
دائما تذهليني وئام بابداعاتك الجمميلة و الفواصل رائعة وفكرتها جمميلة :)
وباختصار الموضوع رائع بجد < اعرف ثرثارة وكلامي كثير :$ فالافضل المختصر المفيد ")
وتقبلوا مروري يا مبدعات وفي امان الله ")
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حفيدة نبي الأمة
قــلم مُــبدع
قــلم مُــبدع


نـقــــآط الإشرآف . : 130
نـقــــآط الـتـمـيـز . : 86
القسم المفضـل . : قسم التقنية ♥
الجنـس . : انثى
المسآهمآت . : 11519
شهرة العضو : 18
المـوقـع . : في ملككَوت‘ ـآلخ‘ـآلققَ
العـمــر . : 19

مُساهمةموضوع: رد: علي وفاطمة رضي الله عنهما *بين الحب والدين* ،، برعاية فريق الردود المميزة 1   الجمعة ديسمبر 06, 2013 4:16 pm

chiko كتب:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
كيفك ماي اسلام وجوري المبدعة كمان ؟ 
ان شاء الله كلكم بخير 
ما شاء الله ما هذا الابداع يا فتيات حقا ابدعتم في الموضوع من كل شيء 
استمتعت جدا بالقراءة احسنت الاختيار جوري :) 
و وئومة ابدعت حقا في التصميم حقا حقا هيدر رائع اذهلت جداً عندما رائيته
دائما تذهليني وئام بابداعاتك الجمميلة و الفواصل رائعة وفكرتها جمميلة :)
وباختصار الموضوع رائع بجد < اعرف ثرثارة وكلامي كثير :$ فالافضل المختصر المفيد ")
وتقبلوا مروري يا مبدعات وفي امان الله ")
وعليكم السلام ورحمة الله وبركأته
تمام والحمدلله وانتي ؟!
أشكرك على كلامك الحلو احرجتنا 37 37 
اجل قررنا الكتابة عن علي وفاطمة لاننا احق منهم من الروافض =D
حقاً احرجتني بكلامك عزيزتي 34 
من الرائع ان يكون لي صديقة مثلك تشجعني كل حينِ وحين =D
نورت الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الجمال النائم
محقق جديد
محقق جديد


الآنمي المـفضل . : Hunter X Hunter
الجنـس . : انثى
المسآهمآت . : 51
شهرة العضو : 0

مُساهمةموضوع: رد: علي وفاطمة رضي الله عنهما *بين الحب والدين* ،، برعاية فريق الردود المميزة 1   الجمعة ديسمبر 06, 2013 5:16 pm



السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
شكرا للموضوع المفيد جزاك الله خيراً وجعله بميزان حسناتك
بننتظر الجديد شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حفيدة نبي الأمة
قــلم مُــبدع
قــلم مُــبدع


نـقــــآط الإشرآف . : 130
نـقــــآط الـتـمـيـز . : 86
القسم المفضـل . : قسم التقنية ♥
الجنـس . : انثى
المسآهمآت . : 11519
شهرة العضو : 18
المـوقـع . : في ملككَوت‘ ـآلخ‘ـآلققَ
العـمــر . : 19

مُساهمةموضوع: رد: علي وفاطمة رضي الله عنهما *بين الحب والدين* ،، برعاية فريق الردود المميزة 1   الجمعة ديسمبر 06, 2013 9:11 pm

الجمال النائم كتب:


السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
شكرا للموضوع المفيد جزاك الله خيراً وجعله بميزان حسناتك
بننتظر الجديد شكرا
وعليكم السلام ورحمة الله وبركأته
العفو ولو ..... !!
جزانا واياكم
بس اختي بيضل ردك رد سطحي ارجو ان تقومي بتعديله ،،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
queen ran
محقق مميز
محقق مميز


نـقــــآط الإشرآف . : 130
نـقــــآط الـتـمـيـز . : 38
القسم المفضـل . : القسم الاسلآمي ♥
الآنمي المـفضل . : One Piece
الجنـس . : انثى
المسآهمآت . : 2755
شهرة العضو : 23
المـوقـع . : الأشياء ليست كما تبدو , و كذلك الأشخاص
العـمــر . : 20

مُساهمةموضوع: رد: علي وفاطمة رضي الله عنهما *بين الحب والدين* ،، برعاية فريق الردود المميزة 1   السبت ديسمبر 07, 2013 1:05 am

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
كيفك وئام ؟
بالف خير يا رب

ما شاء الله الموضوع خيالى 19 
أولا خلينا فى تصميم الطقم 21 
راااااااائع فعلا , يعنى الهيدر خيالى , عجبنى أوى 16 
و الفواصل , و الخلفية لونها حلو أوى 29 

ثانيا محتوى الموضوع
الفكرة أصلا مبتكرة , و جمييييييلة 22 
و التقسيم بين المعلومات و طريقة طرحها ممتعة 15 
يعنى جورى أبدعت فعلا 30 
انتوا الاتنين بالتعاون عملتم موضوع مدهش 56 
يسلمو ايديكن

تقبلى مرورى حبيبتى 42 
فى امان الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روينا
محقق محترف
محقق محترف


نـقــــآط الإشرآف . : 50
نـقــــآط الـتـمـيـز . : 117
القسم المفضـل . : قسم الأعضآء ♥
الآنمي المـفضل . : Kaichou wa Maid-sama
الجنـس . : انثى
المسآهمآت . : 11512
شهرة العضو : 72
المـوقـع . : آلمرييخ :)

مُساهمةموضوع: رد: علي وفاطمة رضي الله عنهما *بين الحب والدين* ،، برعاية فريق الردود المميزة 1   الإثنين ديسمبر 09, 2013 7:20 pm


وعليكم السلام ورحمة الله وبركـــآته .. 160 
كيفك ماي اسلام وجوري ..ان شاء الله بألف خير =)
مووضووع للاسف للتو ألآآحظ وجوده ..$_______________$

اولآ جزآآكم الله ألف خير على هذا الاموضووع الجميل والانيق وعلى كل مـآ يحتويهة من جمــآل ..
بــآرك الله فيكمـــآآ  322 

ثـــآني شي التنسيق ..يــآ لجمــآل ابدآآعك يــآ وئـــآم .. 58 
كالعـــآدة مذهله في التصــآميم ..والفوآآصل رآآئعة بس الهيدر جنــآن مرة حلوو اعجبني ..=)

والموضووع رووعة بكل مــآ فيه والعنوآآن رآآئع .. 48 
يــآ جوري لك حس رآآئع في اختيـــآر الموضووع والعنوآآن ..احسنتي .. 307 
والموووضووع شــآمل وجميل والمعلومــآت رآآئعة .. 50 

تسلموا على الجهد الجميل ..ربي يحميكم من اي شر  170  149 
في أمـــآن الله  244  321 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حفيدة نبي الأمة
قــلم مُــبدع
قــلم مُــبدع


نـقــــآط الإشرآف . : 130
نـقــــآط الـتـمـيـز . : 86
القسم المفضـل . : قسم التقنية ♥
الجنـس . : انثى
المسآهمآت . : 11519
شهرة العضو : 18
المـوقـع . : في ملككَوت‘ ـآلخ‘ـآلققَ
العـمــر . : 19

مُساهمةموضوع: رد: علي وفاطمة رضي الله عنهما *بين الحب والدين* ،، برعاية فريق الردود المميزة 1   الثلاثاء ديسمبر 10, 2013 7:34 pm

تم وضع تقرير عن فاطمة ،، :")
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حفيدة نبي الأمة
قــلم مُــبدع
قــلم مُــبدع


نـقــــآط الإشرآف . : 130
نـقــــآط الـتـمـيـز . : 86
القسم المفضـل . : قسم التقنية ♥
الجنـس . : انثى
المسآهمآت . : 11519
شهرة العضو : 18
المـوقـع . : في ملككَوت‘ ـآلخ‘ـآلققَ
العـمــر . : 19

مُساهمةموضوع: رد: علي وفاطمة رضي الله عنهما *بين الحب والدين* ،، برعاية فريق الردود المميزة 1   الثلاثاء ديسمبر 10, 2013 8:08 pm

queen ran كتب:
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
كيفك وئام ؟
بالف خير يا رب

ما شاء الله الموضوع خيالى 19 
أولا خلينا فى تصميم الطقم 21 
راااااااائع فعلا , يعنى الهيدر خيالى , عجبنى أوى 16 
و الفواصل , و الخلفية لونها حلو أوى 29 

ثانيا محتوى الموضوع
الفكرة أصلا مبتكرة , و جمييييييلة 22 
و التقسيم بين المعلومات و طريقة طرحها ممتعة 15 
يعنى جورى أبدعت فعلا 30 
انتوا الاتنين بالتعاون عملتم موضوع مدهش 56 
يسلمو ايديكن

تقبلى مرورى حبيبتى 42 
فى امان الله

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
تمام والحمدلله وانتي ؟!
أشكرك على الاطراء
حببتي شكراً على كلامك الحلو احرجتني  45  34 
الفكر فكرة جُوري فشكراً لها ♥
شكراً حببتي على الاطراء
العفو ولو .... !!
نورت الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
علي وفاطمة رضي الله عنهما *بين الحب والدين* ،، برعاية فريق الردود المميزة 1
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: •◣ المنـزل الإســـلامـــي ◢• :: ♣ القســم الإســلآمي العــــــآم ♣-
انتقل الى:  
الساعة الأن بتوقيت (السعودية)
جميع الحقوق محفوظة لـ
 Powered by GIN12 ®{Conan-Anime.com }
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010

جميع ما يكتب في المنتدى لا يعبر عن رأي الادارة وانما يعبر عن وجهة نظر كاتبها..
والادارة غير مسؤوله عن ما يكتب او ينشر في المنتدى
..